رؤساء مجالس العمالات والأقاليم يستنكرون السلوكيات الغير مسئولة لبعض المنابر الإعلامية الجزائرية

على إثر البرنامج الذي بثته قناة الشروق الجزائرية والذي يسيء لشخص صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ولعموم الشعب المغربي، فإن الجمعية المغربية لرؤساء مجالس العمالات الأقاليم تعرب عن استنكارها وإدانتها الشديدة لما أقدمت عليه هذه القناة الرسمية من مس بالمملكة المغربية والاساءة إلى أحد مقدساتها وتوبتها.ن

إن المستوى الدنيء والمنحط الذي وصلت إليه هذه القناة عبر التجرؤ على المس بأحد رموز الدولة المغربية يبين الحقد الفاضح للنظام الجزائري الذي ما فتىء يعاكس كافة قضايا بلادنا. وتبين هذه الهجمة الممنهجة واليائسة التي يقوم بها هذا النظام مدى البؤس والسعار الذي أصاب حكام الجزائر جراء الانتصارات المتتالية التي حققتها الدبلوماسية الملكية بخصوص قضية وحدتنا الترابية والتي توجت باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالسيادة الكاملة على صحرائه وفتح عدد من القنصليات بالجنوب المغربي بالإضافة إلى إعادة فتح معبر الكركرات وطرد العناصر الانفصالية منه.ن

فالبرنامج الذي بثته هذه القناة لا يمت أبدا بصلة إلى حرية التعبير بل يسعى إلى خلق أجواء من التوتر والمواجهة بين الشعبين الشقيقين ضاربة عرض الحائط ما يربطهما من تاريخ ودين وإرث مشترك ومن وشائج الأخوة والجوار. كما أن مثل أن هذه السلوكيات التي صدرت عن قناة رسمية هي محاولة لنشر ثقافة الكراهية وللهروب إلى الأمام وتشتيت الاهتمام عما يعيشه الشعب الجزائري المكافح من أزمة خانقة ومآسي على كافة المستويات الاجتماعية والاقتصادية وتطلعه إلى الحرية والعيش الكريم.ن    

وبقدر ما تأسف الجمعية المغربية لرؤساء مجالس العمالات والأقاليم لما حدث ’ لنؤكد بان هده المحاولة اليائسة لم تزد الشعب المغربي إلا نشبتا وتمسكا بأهداب العرش العلوي المجيد تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.ن

وفي الختام ندعو عموم المغاربة إلى الاستمرار في الدفاع بشراسة عن بلدهم وعن مقدساتهم والالتفاف وراء ملكهم، وعدم الانجرار وراء كل ما من شأنه أن يسبب المزيد من الفرقة بين الشعبين الشقيقين، وندعو كافة عقلاء الجزائر إلى إدانة هذا السلوك والعمل على الدفع بعلاقات التأخي والتضامن لتحقيق ما تصبو إليه الشعوب المغاربية من نماء ورفاه.ن 

 

سعد بنمبارك

رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس العمالات الاقاليم